عقب الفوز بشرف المصافحة , طموحنا الفوز بشرف المعانقة , الفهود جاهزون للدحيل ولكتابة تاريخ جديد


عندما تشير عقارب الساعة الى السابعة من مساء اليوم الجمعة سوف تتجه
أنظار كل عشاق كرة القدم القطرية صوب استاد خليفة الدولي لمتابعة النهائي
الغالي بين نادينا والدحيل على كأس سمو أمير البالد المفدى في نسخته
الخمسين وعقب فوز الفهود بشرف مصافحة سمو أمير البالد المفدى الشيخ
تميم بن حمد آل ثاني بغض النظر عن النتيجة النهائية للمباراة اال أن طموح
الفهود أيضا هو الفوز بشرف معانقة الكأس الغالية وإضافتها لأللقاب السبع
التي حظى نادينا بشرف الفوز بها من قبل ومما الشك فيه أن اآلمال
والطموحات كبيرة لدى كل غرفاوي يحلم بالفوز بالكأس بعد غياب دام عشر
سنوات .
الفوز كتابة لتاريخ جديد
ـــــــــــــــــــ
اذا قدر لنا التوفيق بالفوز بالكأس الغالية فاننا سنكون على موعد مع كتابة
تاريخ جديد تاريخ ميالد جيل جديد من الالعبين ارتبطت بدايته بإنجاز كبير
اخذا في االعتبار أن هذا الجيل من الالعبين لم يحظ بشرف الفوز بالكاس
الغالية سوى العب واحد وهو مؤيد حسن كما أن التاريخ الجديد سيسجل
لالعبينا أنهم حظوا بشرف الفوز بالكأس في عيدها الخمسين وهو في حد ذاته
لقب يزيد من قيمة الكأس الغالية ومن أجل كل تلك الميزات والتطلعات فقد
أكمل فهودنا استعداداتهم الجادة للمواجهة المرتقبة وسط دعم إداري
وجماهيري كبير دعم زاده اشتعاال ورغبة الفوز على الوكرة بقبل النهائي
بأداء أعاد لألذهان قيمة الفهود وقدرتهم على حسم المباريات الهامة برغبة
وأصرار كبيرين وهذا مانعول عليه اليوم أمام الدحيل بغض النظر عن
الفروق في الخبرات لدى بعض العبي الدحيل مقارنة ببعض العبينا الشباب
لكن تظل اآلمال معقودة على الشب